توقيع مذكرة تفاهم بين مكتبة قطر الوطنية ولخويا لتبادل الخبرات والموارد المعرفية

image
تساهم مذكرة التفاهم في تعزيز برامج البحوث والتدريب والتوعية

وقعت مكتبة قطر الوطنية وقوة لخويا مذكرة تفاهم تهدف إلى توطيد أواصر التعاون المشترك بينهما في إطار تبادل الخبرات والإثراء الفكري وتنمية المجتمع.

 

وتحدد مذكرة التفاهم سبل التعاون بين المؤسستين في العديد من المجالات، بما في ذلك تبادل الخبرات في مجالات تقنيات المكتبات والمعلومات، وتعزيز مصادر التعلم الإكتروني، وتطوير برامج التدريب للباحثين وأمناء المكتبات، والتعاون في تقديم الخدمات المرجعية والفهارس المشتركة، والإعارة بين المكتبات وتوفير الوثائق.

 

وبهذه المناسبة، علق العميد فهد راشد العلي، مدير مكتب قائد قوة لخويا بقوله: "يسعدنا توقيع هذه الاتفاقية مع مكتبة قطر الوطنية التي تعد منارة للعلم والمعرفة. وستتيح هذه الاتفاقية لأعضاء لخويا إمكانية الوصول إلى المصادر المعرفية المختلفة في المكتبة؛ وبالتالي فهي تسهم في تطوير مهارات أعضاء لخويا وتحسين قدراتهم ومساعدتهم على النهوض بواجباتهم على أكمل وجه بما يخدم رؤية قطر الوطنية 2030."

 

ومن جانبها ، صرحت الدكتورة سهير وسطاوي، المدير التنفيذي لمكتبة قطر الوطنية، بقولها: "تحرص مكتبة قطر الوطنية في إطار دورها الوطني على نشر المعرفة، ودعم البحوث وبناء القدرات في قطر في كافة المجالات. ولذلك يسعدنا التعاون مع لخويا في تبادل مصادرنا المعرفية وخبراتنا في مجال المكتبات وخدماتنا التقنية المتطورة".

 

ومن ناحيته، أشار المقدم الركن محمد مسفر الشهواني، مدير إدارة التدريب والدورات بقوة لخويا، إلي أهمية دور مكتبة قطر الوطنية قائلًا: "تضطلع مكتبة قطر الوطنية بدور مهم في نشر المعرفة عبر مواردها المختلفة، لا سيما أن محتوياتها تجاوزت المليون كتاب، بالإضافة إلى المصادر الإلكترونية المتنوعة وهي متاحة بعدة لغات. ولا شك أن هذه الشراكة مع مكتبة قطر الوطنية ستسهم في دعم طلابنا ومتدربينا ومساعدتهم في إنجاز أبحاثهم العلمية بدقة وشمولية".

 

ومن الجدير بالذكر، أن مكتبة قطر الوطنية فتحت أبوابها للجمهور في 7 نوفمبر 2017، واستقبلت منذ ذلك الحين أكثر من 265,000 زائر، كما تم تسجيل 77,000 عضو جديد للحصول على كافة موارد المكتبة الرقمية والمطبوعة. بالإضافة إلى ذلك، تم استعارة 480,000 كتاب من مختلف الموضوعات، الأمر الذي يقف خير شاهد على الاهتمام المتزايد لسكان دولة قطر بالقراءة والمعرفة.

 

وتنظم مكتبة قطر الوطنية كل شهر سلسلة من الفعاليات الثقافية والترفيهية المختلفة بالإضافة إلى العديد من المعارض الدائمة. لمعرفة المزيد عن فعاليات المكتبة والمعارض، يرجى زيارة www.qnl.qa/ar/events.